حدث خطأ في هذه الأداة

أصداء من الخرطوم

كأس العالم تزور السودان
حطت كأس العالم رحالها، أمس، في العاصمة السودانية الخرطوم في جولتها الإفريقية الخامسة والثلاثين.
الحدث ورغم أهميته، إلا أنه لم يجلب اهتمام السودانيين الذين ينتظرون بشغف مباراة 18 نوفمبر القادم. ولم تدم مراسم الكشف عنها أمام الفضوليين، طويلا، حيث سرعان ما غادر التمثال الخرطوم، وكان في وداع بعثة الفيفا رئيس الاتحادية السودانية الدكتور كمال شداد.

نعمة لقاء 18 نوفمبر نقمة على أنصار الهلال والمريخ
بمجرد انتهاء مباراة القاهرة، حتى اتخذت الاتحادية السودانية قارا بإلغاء الداربي المنتظر بين الهلال والمريخ الذي كان مقررا يوم 18 نوفمبر. تأجيل المباراة إلى 25 من الشهر نفسه أثار استياء أنصار الهلال والمريخ الذين كانوا ينتظرون هذه الماراة بشغف لطابعها الداربي المثير.

جسر جوي بين مصر والخرطوم
خصصت السلطات المصرية جسرا جويا بين مصر والخرطوم، تم تخصيصه لنقل أنصار المنتخب المصري بأعداد هائلة لمناصرة رفاق أبوتريكة. والمؤسف أن الخطوط الجوية المصرية رفضت حجز أماكن للجزائريين الراغبين في التوجه إلى السودان.

أنصار ''الخضر'' يتفوّقون بكثير
لحد كتابة هذه الأسطر، فإن عدد المناصرين الجزائريين هنا بالخرطوم يفوق بكثير عدد المصريين، بدليل أن أغلبية الشوارع استعمرت من قبل أنصار الخضر الذين أعطوا للعاصمة السودانية حركية لم تشهدا من قبل.

طاقم التحكيم وصل أمس
وصل ثلاثي التحكيم الذي يقوده الحكم السيشيلي إلى الخرطوم، واختار له المنظمون فندق السلام روتان، رفقة محافظ اللقاء الكاميروني وكذا ممثل الفيفا المكلف بالأمن.

مأدبة عشاء على شرف الصحفيين
في محاولة لإذابة الجليد بين الإعلاميين الجزائريين والمصريين، نظمت الاتحادية السودانية لكرة القدم مأدبة عشاء على شرف رجال المهنة. للإشارة، أصدر الاتحاد العام للصحفيين السودانيين بيانا يطلب فيه من رجال الإعلام المحليين التحلي بالموضوعية والحياد في التعامل مع أحداث المقابلة المرتقبة بين الجزائر ومصر.

السودانيون منهمكون في التسجيل للانتخابات
تعيش السودان هذه الأيام حركة غير عادية بسبب بداية عمليات ضبط قوائم التسجيلات لانتخابات الرئاسة المقررة شهر أفريل القادم. وحسب الأصداء هنا في الخرطوم، فإن حظوظا كبيرة للرئيس الحالي عمر البشير لخلافة نفسه على سدة الحكم.

هيئة علماء السودان تصدر بيانا حول المقابلة
أصدرت هيئة العلماء المسلمين في السودان، مساء أمس، بيانا إلى الشعب السوداني تناشده ضرورة استقبال الجزائريين والمصريين في المطار وحيث وجدوا، مع مطالبة الجميع بالتحلي بالحياد تفاديا لأي حساسية أخرى قد تنجر بعد دلك.





 المصدر :رصدها من الخرطوم: رضا عباس

0 تعليقات حول الموضوح:

إرسال تعليق