حدث خطأ في هذه الأداة

الأمن السوداني ينقفي نفيا قاطعا الإدعاءات المصرية بخصوص حصول اعتداءات على المصريين في الخرطوم و السودان تستدعي سفير مصر لتحتج على الإعلام المصري

نفى الأمن السوداني كل الإدعاءات التي روجت لها الصحف المصرية التي لم تجد طريقة لبيع صحفها بعد الهزيمة النكراء التي تلقاها المنتخب المصري في الخرطوم على يد نظيره الجزائــري .
و قال مسؤول الأمن الأعلى في الخرطوم أنه لم يتم الإعتداء على أي مواطن مصري في السودان بل كانت هناك اشتباكات عادية و أن الإعلام المصري يقوم بتزوير الحقائق لتبرير الهزائم.
و نشرت الصحف السودانية رسائل استنكارية على ما يروج له في مصـر التي أصابها الغباء هذه الأيام لدرجة أنهم صاروا يروجون لأشياء لا يتقبلها العقل البشري .
و استدعت خارجة السودان سفير مصر و ابلغته احتجاجها عن ما يجري مصر من أكاذيب و تخريفات .
و يا أيها المصريون ،، اختبؤوا وراء كذباتكم مدى الحياة لو تريدون ،، فما يجري في مصر من نشر للأكاذيب لا يهم سوى المصريين و لا توجد قناة في العالم تصدق الأكاذيب المصرية ،، و المصريون محاصرون في قوقعة رهيبة للغاية ستزول بعد مدة طويلة على ما يبدوا ،، و الغل الذي في قلوب الكثير من المصريين سيتحول نارا يوم القيامة
الجزائر تحتفل و ستظل تحتفل و أنتم أيها المصريون واصلوا بكاؤكم على أكاذيب قلتموها و صدقتموها ............. و هذا يسمى : قمة الغباء

0 تعليقات حول الموضوح:

إرسال تعليق