حدث خطأ في هذه الأداة

تدعيم الطاقم الطبّي ضروري

بعدما لجأ لاعبونا لأطبّاء ومدلّكين من فرنسا وألمانيا في التربّصين الأخيرين ودون التقليل من المجهودات التي يبذلها طاقم الدكتور بوقلالي، فإن رئيس ''الفاف'' وقف دون شك على نقائص في مجال التكفّل الطبي للاّعبين. وإذا كان هذا الطرح خاطئا، فكيف نفسّر إنفاق عشرات الآلاف من الدولارات لمدلّك نادي بوخوم الألماني وطبيب منتخب فرنسا ميشال غييو لمساعدتنا في علاج عنتر يحيى وكريم زياني ومجيد بوفرة، من فلورانس إلى القاهرة، في الوقت الذي توظّف فيه الإتحادية طبيبا ''كبيرا'' وعددا من مساعديه لهذا الغرض. وحتى إن كان اللّجوء إلى الخبرة الأجنبية في المجال الطبي أمر عادي ومستحسن، فإن المشرفين على ''الخضر'' مطالبين الآن بتدعيم الطاقم الطبّي قبل الذهاب إلى دورة أنغولا، وتحسينه من حيث النوع وليس الكم، حيث سبق وأن عالج طاقم بوقلالي لاعبينا في نهاية الموسم الفارط بشكل ممتاز منذ تربّص ''لوكاستيلي''، ثم تربص بريتوريا بجنوب افريقيا، بمعنى أن الكفاءة الجزائرية موجودة.

0 تعليقات حول الموضوح:

إرسال تعليق