حدث خطأ في هذه الأداة

جلول جودي القيادي في حزب العمال: ''يا مصريين ... حلوا عنا...''

ذكر جلول جودي القيادي في حزب العمال، أن مباراة السودان عرّت الإعلام المصري وأظهرته على حقيقة ضعفه المزمن، بحيث لجأ إلى افتعال ''مسرحيات سخيفة'' نحن في الجزائر ''مترفعون عن انتهاج مثل هذه السلوكيات المنحطة وغير المشرفة''. وبرأي جلول جودي ''المصريون أصابهم الغرور وسيطر عليهم فكر الهيمنة وسقطوا في شر أعمالهم''، مشيرا في هذا الشأن ''تاريخ الجزائر يشهد عليه كل العالم، والجزائر هي الدولة الوحيدة التي ليس لها علاقات مع إسرائيل ولم تقبل أي مساومة سواء على مواقفها مع إيران أو فلسطين أو مع المقاومة في غزة ولبنان''. وفي منظور حزب العمال ''الحملة الشرسة التي تقوم بها وسائل الإعلام المصرية ضد الجزائر هو دليل على قوة الجزائر وعراقة تاريخها ووضوح مواقفها وعطاء رجالها ونسائها ومبدعيها''. أبعد من ذلك أشار جودي إلى أن ''الفريق الجزائري فاز فوق المستطيل الأخضر أمام أنظار العالم بكرة راقية ونظيفة، والأنصار تعاملوا بطرق حضارية، والمسؤولون السودانيون يشهدون على ذلك''. وبالنسبة لجلول جودي ''كل ما يقال خارج هذا السياق، هو كلام بعيد عن الرياضة ويخدم مصالح مشبوهة لا علاقة لها بمصالح الشعب المصري الذي هو شعب مضطهد ويعاني من مشاكل، ولذلك لا بد أن تبقى الرياضة في مجالها والسياسة في إطارها كذلك وعدم الخلط بين الاثنين. لقد سمعنا في القنوات التلفزية المصرية ''شتما وسبا وغياب الدقة في المعلومات''، وهي كلها علامة على الضعف والانحطاط.

0 تعليقات حول الموضوح:

إرسال تعليق