حدث خطأ في هذه الأداة

برشلونة يطيح بتشلسي في الوقت القاتل


بعد لقاء مثير، تأهل برشلونة الإسباني إلى نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، إثر تعادله مع مضيفه تشلسي الإنكليزي بهدف لكل منهما، في مباراتهما مساء اليوم الأربعاء على ملعب ستامفورد بريدج في لندن ضمن إياب الدور نصف النهائي من البطولة.
كان لقاء الذهاب على ملعب كامب نو في برشلونة قد انتهى بالتعادل السلبي بين الفريقين، وبذلك تأهل برشلونة إلى المباراة النهائية لتسجيله هدفاً خارج أرضه، رغم التعادل في مجموع المباراتين (1-1).
كان الشوط الأول قمة في المتعة والإثارة، حيث بدأت المباراة بهجوم متبادل من الفريقين، وكان برشلونة الأكثر ضغطاً بقيادة نجم الهجوم الأرجنتيني الفذ ليونيل ميسي في غياب الفرنسي تييري هنري عن اللقاء، ولكن تشلسي استفاق سريعاً ومن أول هجمة حقيقية له استطاع أن يتقدم في الدقيقة التاسعة بهدف لنجم الوسط الغاني مايكل إيسيان من تسديدة قوية بيسراه من خارج منطقة الجزاء، سكنت الزاوية العليا للمرمى على يمين الحارس فيكتور فالديز.



بعد هدف تشلسي ازداد ضغط برشلونة الهجومي بشكل أكثر ضراوة، وسدد الظهير البرازيلي داني ألفيش ركلة حرة في الدقيقة 21 مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى التشيكي بيتر تشيك حارس تشلسي، وبعدها بلحظات أهدر الإيفواري ديدييه دروغبا هدفاً ثانياً لتشلسي حين انفرد بمرمى برشلونة ولكن فيكتور فالديز خرج من مرماه لملاقاة مهاجم تشلسي وأبعد الكرة.
وعاد فالديز لينقذ مرماه مجدداً من دروغبا في الدقيقة 24 حين سدد الأخير ركلة حرة من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء ولكن حارس برشلونة أغلق زاويته جيداً وأبعد الكرة إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.
وفي الدقيقة 26 أثار الحكم النرويجي طوم هينينغ غضب جماهير تشلسي ولاعبيه بعد أن تعرض دروغبا للعرقلة داخل منطقة جزاء برشلونة من المدافع الفرنسي إريك أبيدال ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب، وفي الدقائق الأخيرة من الشوط تواصلت سيطرة برشلونة ولكن دون خطورة حقيقية، رغم المحاولات المتعددة من ميسي للاختراق من الجبهة اليمنى، ولكن الشوط الأول انتهى بتقدم أصحاب الأرض بهدف نظيف.

كانت بداية الشوط الثاني مشابهة للأول، حيث بدأ برشلونة بضغط هجومي، بينما كاد تشلسي أن يضيف هدفاً ثانياً من هجمة وحيدة في الدقيقة 52، بعد أن تلقى دروغبا تمريرة من زميله الفرنسي نيكولا أنيلكا، وانفرد بالحارس فالديز، ولكن الأخير أنقذ مرماه كالعادة من تسديدة مهاجم تشلسي.
وشهدت أحداث المباراة تحولاً درامياً في الدقيقة 66، حين أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه أبيدال إثر عرقلته لمواطنه أنيلكا الذي كان في طريقه للانفراد بمرمى فالديز، فأكمل برشلونة المباراة بعشرة لاعبين.
وبالرغم من المحاولات المستميتة من برشلونة لإدراك التعادل، فقد كانت الهجمات المرتدة لتشلسي أكثر خطورة، وواصل حكم المباراة تغاضيه عن احتساب عدة ركلات جزاء لصالح الفريق الإنكليزي، حتى جاءت الدقيقة 92 ليفجر الإسباني الدولي أندريس إنييستا مفاجأة مدوية بإحرازه هدف التعادل من تسديدة صاروخية، إثر تمريرة من ميسي سددها إنييستا مباشرة في مرمى تشيك.



وفي اللحظات الأخيرة طالب لاعبو تشلسي الحكم بركلة جزاء بعد أن سدد الألماني مايكل بالاك كرة قوية اصطدمت بذراع أحد مدافعي برشلونة ولكنه لم يحتسب شيئاً لتنتهي المباراة بالتعادل وتأهل برشلونة إلى النهائي وسط دموع الجماهير اللندنية التي ملأت مدرجات ستامفورد بريدج.
وبهذه النتيجة سيلتقي برشلونة مع مانشستر يونايتد الإنكليزي في النهائي الذي تحتضنه العاصمة الإيطالية روما يوم 27 أيار/مايو الجاري.

المصدر:
الجزيرة الرياضية

2 تعليقات حول الموضوح:

عربي يقول...

الريال فقط
البارصا وجوه الشر

غير معرف يقول...

تحيا البارصا

إرسال تعليق