حدث خطأ في هذه الأداة

الأمن المصري يصادر لافتات تضامن مع سعيود

تلقى الجزائري أمير سعيود، الذي يلعب في نادي الأهلي المصري، دعما غير متوقع من أنصار الفريق، حيث رفع هؤلاء لافتات بالمدرجات ليعلنوا عن تضامنهم وتعاطفهم مع سعيود بمناسبة المقابلة التي جمعت الأهلي، أول أمس في ملعب القاهرة بــ:المقاولون العرب في إطار البطولة المحلية. وشهدت مباراة الأهلي والمقاولون العرب مؤازرة معلنه وكاملة من جماهير الأهلي للاعب الشاب أمير سعيود الذي استقدمه النادي مع بداية الموسم بعدما واجه اللاعب مشاكل على خلفية المقابلة التي جمعت بين المنتخبين الجزائري والمصري يوم 18 نوفمبر بالسودان. وقد عرف سعيود، الذي يعد صديقا للاعب محمد أبو تريكة، بأخلاقه واحترامه والتزامه الشديد. وقالت جماهير الأهلي، مثلما كشف عنه الموقع الإلكتروني للنادي، أنها تبقى تساند اللاعب بكل قوة في الفترة الحالية والمقبلة طالما ظل سعيود وفيا لحمل ألوان الأهلي. ونقلت اللافتات عبارات مثل: ''لا للتفريط في أبناء الأهلي''.. ''لا للتفريط في سعيود''.. ''لا تغادر يا سعيود''.
والغريب أن أعوان الأمن بالملعب قاموا بمصادرة اللافتات المذكورة لحظات فقط من رفعها. وقد عانى اللاعب كثيرا من الإساءة التي تعرض لها، حيث اتهم بنقل أخبار عن اللاعبين الدوليين الذين يحملون ألوان الأهلى إلى الطاقم الفني الجزائري قبل المقابلة الأولى التي جمعت بين مصر والجزائر يوم 14 نوفمبر بالقاهرة، كما مورس عليه ضغط إلى درجة أنه خشي على حياته، حيث رفض الذهاب إلى ملعب القاهرة لمشاهدة المقابلة بين البلدين، وقد بقيت المضايقات تلاحقه خاصة من جانب الصحافة المحلية، إلى درجة إقراره مغادرة الأهلي ومصر، مما دفع بمسؤولي الأهلي إلى اقتراح بيعه.

0 تعليقات حول الموضوح:

إرسال تعليق