حدث خطأ في هذه الأداة

مدلسي يندد بقوة ويدعو المصريين لضمان إقامة عادية للجزائريين

أدان وزير الشؤون الخارجية، السيد مراد مدلسي، أمس، بالقاهرة، بـ''قوة'' الاعتداء ''الخطير'' الذي تعرض له الفريق الوطني بعد وصوله إلى مطار القاهرة.
وأوضح السيد مدلسي، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أنه ''بعد الاستقبال الحار الذي حظي به الفريق لدى وصوله إلى مطار العاصمة المصرية، تعرضت الحافلة التي كانت تقله إلى مكان إقامته لاعتداء من طرف بعض الأشخاص، ما أدى إلى إصابة بعض لاعبي المنتخب الوطني''، متمنيا ألا تكون هذه الإصابات ''خطيرة''.
وأضاف الوزير أنه طلب من نظيره المصري، السيد أحمد أبو الغيط، اتخاذ كل التدابير لضمان إقامة عادية للفريق الوطني الجزائري بالقاهرة، مؤكدا أنه ''يتابع باستمرار هذه القضية''.
وأشار السيد مدلسي إلى أنه ''ورغم أن السلطات المصرية اتخذت كل التدابير لضمان سلامة الفريق الوطني وأن الاتصالات كانت مستمرة على جميع المستويات المعنية، إلا أن هذه الإجراءات المتخذة لم تمنع بعض الأشخاص من القيام بهذا الاعتداء''. وأكد أن خبراء من الاتحاد الدولي لكرة القدم ''الفيفا'' ''موجودون بالفندق حاليا لمعاينة ما تعرض له الفريق من اعتداء وانعكاسات ذلك عليه''.

0 تعليقات حول الموضوح:

إرسال تعليق